موقع الصراط ... الموضوع : الأدب في منطق آل محمد-1
 
الإثنين - 29 / ربيع الأول / 1439 هـ
 
     
 
 
الصفحة الرئيسية فهرس الموضوعات حول الموقع إتصل بنا
 
 
     
    الصفحة الرئيسية  أرسل الموضوع إلى صديق  مشاركة الموضوع في الفيسبوك  طباعة  
  الأدب في منطق آل محمد-1  
   
  كتب بتاريخ : الأربعاء - 26 / جمادي الأول / 1433 هـ
     
  1- الإمام علي ( عليه السلام ) : الأدب كمال الرجل.
2- عنه ( عليه السلام ) : يا مؤمن ، إن هذا العلم والأدب ثمن نفسك فاجتهد في تعلمهما ، فما يزيد من علمك وأدبك يزيد في ثمنك وقدرك.
3- عنه ( عليه السلام ) : الأدب أحسن سجية .
4- عنه ( عليه السلام ) : أفضل الشرف الأدب .
5- عنه ( عليه السلام ) : خير ما ورث الآباء الأبناء الأدب .
6- عنه ( عليه السلام ) : طالب الأدب أحزم من طالب الذهب.
7- عنه ( عليه السلام ) : إن الناس إلى صالح الأدب أحوج منهم إلى الفضة والذهب.
8- عنه ( عليه السلام ) : قليل الأدب خير من كثير النسب.
9- عنه ( عليه السلام ) : لا شرف مع سوء أدب .
10- عنه ( عليه السلام ) : من قل أدبه كثرت مساويه .
11- عنه ( عليه السلام ) : من وضعه دناءة أدبه لم يرفعه شرف حسبه.
12- عنه ( عليه السلام ) : لا أدب لسيء النطق.
13- عنه ( عليه السلام ) : كل شيء يحتاج إلى العقل ، والعقل يحتاج إلى الأدب.
14- عنه ( عليه السلام ) : الأدب في الإنسان كشجرة أصلها العقل.
15- عنه ( عليه السلام ) : ذك قلبك بالأدب كما تذكى النار بالحطب ، ولا تكن كحاطب الليل وغثاء السيل.
16- عنه ( عليه السلام ) : سبب تزكية الأخلاق حسن الأدب.
17- عنه ( عليه السلام ) : أفضل الأدب ما بدأت به نفسك.
18- عنه ( عليه السلام ) كفاك أدبا لنفسك اجتناب ما تكرهه من غيرك.
19- عن عامر الشعبي : تكلم أمير المؤمنين ( عليه السلام ) بتسع كلمات ارتجلهن ارتجالا ، فقأن عيون البلاغة وأيتمن جواهر الحكمة ، وقطعن جميع الأنام عن اللحاق بواحدة منهن ، ثلاث منها في المناجاة ، وثلاث منها في الحكمة ، وثلاث منها في الأدب . فأما اللاتي في المناجاة فقال : إلهي ، كفى بي عزا أن أكون لك عبدا ، وكفى بي فخرا أن تكون لي ربا ، أنت كما أحب فاجعلني كما تحب . وأما اللاتي في الحكمة فقال : قيمة كل امرئ ما يحسنه ، وما هلك امرؤ عرف قدره ، والمرء مخبو تحت لسانه . واللاتي في الأدب فقال : امنن على من شئت تكن أميره ، واحتج إلى من شئت تكن أسيره ، واستغن عمن شئت تكن نظيره.
20- عنه ( عليه السلام ) : أفضل الأدب أن يقف الإنسان عند حده ولا يتعدى قدره.
 
     
     
جميع الحقوق محفوظة لموقع الصراط © al-Serat.com