موقع الصراط ... الموضوع : الأدب في منطق آل محمد-2
 
الأحد - 30 / رمضان / 1438 هـ
 
     
 
 
الصفحة الرئيسية فهرس الموضوعات حول الموقع إتصل بنا
 
 
     
    الصفحة الرئيسية  أرسل الموضوع إلى صديق  مشاركة الموضوع في الفيسبوك  طباعة  
  الأدب في منطق آل محمد-2  
   
  كتب بتاريخ : الأربعاء - 26 / جمادي الأول / 1433 هـ
     
  1- لقمان ( عليه السلام ) - لابنه - : يا بني، إن تأدبت صغيرا انتفعت به كبيراً.
2- عنه ( عليه السلام ): من عنى بالأدب اهتم به ومن اهتم به تكلف علمه ، ومن تكلف علمه اشتد له طلبه ، ومن اشتد له طلبه أدرك منفعته ، فاتخذه عادة ، فإنك تخلف في سلفك وتنفع به من خلفك.
3- رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : أكرموا أولادكم وأحسنوا آدابهم يغفر لكم.
4- عنه ( صلى الله عليه وآله ) : علموا أولادكم الصلاة إذا بلغوا سبعا ، واضربوهم عليها إذا بلغوا عشرا ، وفرقوا بينهم في المضاجع.
5- عنه ( صلى الله عليه وآله ) : أدب صغار أهل بيتك بلسانك على الصلاة والطهور ، فإذا بلغوا عشر سنين فاضرب ولا تجاوز ثلاثاً.
6- عنه ( صلى الله عليه وآله ) : الولد سيد سبع سنين ، وعبد سبع سنين ، ووزير سبع سنين ، فإن رضيت أخلاقه لإحدى وعشرين ، وإلا فاضرب على جنبه ، فقد أعذرت إلى الله.
7- عنه ( صلى الله عليه وآله ) : أنا أديب الله وعلي أديبي.
8- الإمام علي ( عليه السلام ) : من تأدب بآداب الله عز وجل أداه إلى الفلاح الدائم.
9- عنه ( عليه السلام ) : ضبط النفس عند الرغب والرهب من أفضل الأدب.
10- عنه ( عليه السلام ) : دع ابنك يلعب سبع سنين ، ويؤدب سبعا ، والزمه نفسك سبع سنين ، فإن أفلح ، وإلا فإنه من لا خير فيه.
11- - عنه ( عليه السلام ) - في عهده إلى الأشتر - : لا يكونن المحسن والمسيء عندك بمنزلة سواء ، فإن ذلك تزهيد لأهل الإحسان في الإحسان ، وتدريب لأهل الإساءة على الإساءة ، فألزم كلا منهم ما ألزم نفسه أدباً منك. 12- عنه ( عليه السلام ) : إن العاقل يتعظ بالأدب والبهائم لا تتعظ إلا بالضرب.
13- عنه ( عليه السلام ) : إذا لوحت للعاقل فقد أوجعته عتاباً.
14- عنه ( عليه السلام ) : عاتب أخاك بالإحسان إليه ، واردد شره بالإنعام عليه.
15- الإمام الحسن ( عليه السلام ) : لا أدب لمن لا عقل له.
16- الإمام الحسين ( عليه السلام ) : اللهم لا تستدرجني بالإحسان ولا تؤدبني بالبلاء.
17- الإمام زين العابدين ( عليه السلام ) : إلهي لا تؤدبني بعقوبتك ولا تمكر بي في حيلتك.
18- الإمام الصادق ( عليه السلام ) : يؤدب الصبي على الصوم ما بين خمسة عشرة سنة إلى ست عشرة سنة. 19- عنه ( عليه السلام ) : احمل صبيك حتى يأتي على ست سنين ، ثم أدبه في الكتاب ست سنين ، ثم ضمه إليك سبع سنين فأدبه بأدبك ، فإن قبل وصلح وإلا فخل عنه.
20- عنه ( عليه السلام ) : إن الله عز وجل أدب نبيه فأحسن أدبه ، فلما أكمل له الأدب قال : (( وإنك لعلى خلق عظيم )) ثم فوض إليه أمر الدين والأمة ليسوس عباده.
21- عنه ( عليه السلام ) : إن الله أدب نبيه ( صلى الله عليه وآله ) حتى إذا أقامه على ما أراد قال له : (( وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين )) فلما فعل ذلك له رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) زكاه الله فقال : (( إنك لعلى خلق عظيم ))
 
     
     
جميع الحقوق محفوظة لموقع الصراط © al-Serat.com