موقع الصراط... نهج السعادة والتقدم موقع الصراط ... الموضوع : الدعوة إلى التفكير
 
الأحد - 7 / ذي الحجة / 1439 هـ
 
     
 
 
الصفحة الرئيسية فهرس الموضوعات حول الموقع إتصل بنا
 
 
     
    الصفحة الرئيسية  أرسل الموضوع إلى صديق  مشاركة الموضوع في الفيسبوك  طباعة  
  الدعوة إلى التفكير  
   
  كتب بتاريخ : الثلاثاء - 4 / جمادي الأول / 1433 هـ
     
  بقلم الشيخ جميل الربيعي
من مميزات العقيدة الإسلامية البارزة هي دعوة الإنسان إلى البحث والتنقيب الحر، لكي يتوصل إلى كشف الحقائق بنفسه؛ ولذا رفض الإسلام التقليد في العقائد, وجعل من الواجبات المهمة, بل الأهم البحث فيها كي يتوصل إلى معرفتها بنفسه حتى يصل درجة اليقين الذي لا يشوبه شك، ويعتمدها قاعدة صلبة يبني عليها حياته، ومن هنا جاء الحث المتواصل على التفكير بشكل جدي صريح واضح حتى اعتبر التفكير عبادة, بل أفضل العبادات فلا عبادة كالتفكير، وتفكير ساعة خير من عبادة ستين سنة - لا تفكير فيها - يقوم ليلها ويصوم نهارها.
عن أبي عبد الله (ع): (أفضل العبادة إدمان التفكر في الله وفي قدرته)
وعن الإمام الرضا (ع) يقول: (ليس العبادة كثرة الصلاة والصوم ، إنما العبادة التفكر في أمر الله عز وجل) وفي قوله (ع): (إنما العبادة...) دلالة عظيمة على أهمية التفكير لحصره بـ (إنما) التي هي أقوى أدوات الحصر، لأن أي عبادة إذا خلت من التفكير المستقيم تصبح جسداً لا روح فيه، ومثل هذه العبادة يرفضها الإسلام قلباً وقالباً.
وهذا الحث على التفكير يهدف إلى بناء إنسان متبصر في دينه، عارفاً بزمانه، وما يدور حوله، متمتع بالاستقلال الفكري الرشيد حتى يعرف مداخل الأمور من مخارجها , وهذه الدعوة إلى التفكير في حقيقتها هي دعوة إلى العلم والمعرفة, والعمل بهما, لبناء حضارة سليمة مبنية على أساس الرؤية الكونية للحياة والكون.
 
     
     
جميع الحقوق محفوظة لموقع الصراط © al-Serat.com