موقع الصراط ... الموضوع : النفس في القرآن-3
 
الثلاثاء - 6 / جمادي الأول / 1439 هـ
 
     
 
 
الصفحة الرئيسية فهرس الموضوعات حول الموقع إتصل بنا
 
 
     
    الصفحة الرئيسية  أرسل الموضوع إلى صديق  مشاركة الموضوع في الفيسبوك  طباعة  
  النفس في القرآن-3  
   
  كتب بتاريخ : الخميس - 6 / جمادي الأول / 1433 هـ
     
  بقلم الشيخ جميل الربيعي
جهاد النفس :
إذا عرف الإنسان نفسه عرف ما فيها من غرائز وميول، وأهواء، تخالف العقل والشرع، وتحاول تجاوزهما حينئذ يدرك صراع تلك الأهواء مع العقل والشرع، وبذلك يعرف أنه لابد من جهادها بمقاومة تلك الأهواء لإخضاعها لحكم العقل والشرع، وتوجيه طاقاتها ضمن التعاليم الشرعية والعقلية؛ ولهذا سمى رسول الله (ص) ذلك بالجهاد الأكبر؛ لأن بهذه المجاهدة صلاح النفس، يقول أمير المؤمنين (ع):
(أفضل الجهاد مجاهدة المرء نفسه)
(أفضل الجهاد جهاد النفس عن الهوى، وفطامها عن لذات الدنيا)
(جاهد شهوتك، وغالب غضبك، وخالف سوء عاداتك , تزكي نفسك ويكمل عقلك، وتستكمل ثواب ربك)
ولجهاد النفس ثمرات عظيمة حسبما دلّت عليه الأحاديث الشريفة نذكر منها :
أولاً: الفوز برضا الله تعالى، يقول أمير المؤمنين (ع): (إن جاهدت نفسك حزت رضا الله تعالى)
ثانياً: الفوز بالجنة، يقول أمير المؤمنين (ع):
(لن يفوز بالجنة إلا من جاهد نفسه)
(جهاد النفس مهر الجنة)
(جهاد الهوى ثمن الجنة)
(ألا وإن الجهاد ثمن الجنة)
ثالثاً: التغلب على الشيطان، يقول أمير المؤمنين (ع):(من جاهد نفسه غلب الشيطان)
(من خالف نفسه غلب الشيطان)
رابعاً: علو الشأن، يقول أمير المؤمنين (ع):(من ملك نفسه علا أمره)
(ردع النفس، وجهادها عن أهويتها ،يرفع الدرجات، ويضاعف الحسنات)
خامساً: نيل مرتبة التقى، يقول (ع): (من جاهد نفسه أكمل التقى)
وسيأتي تفصيل جهاد النفس في بحث قادم إن شاء الله تعالى.

يتبع...

المصدر: كتاب دراسات أخلاقية في ضوء الكتاب والسنة
 
     
     
جميع الحقوق محفوظة لموقع الصراط © al-Serat.com