موقع الصراط... نهج السعادة والتقدم موقع الصراط ... الموضوع : إنما فعلت هذا لأنظر إلى نعتك
 
الأحد - 7 / ذي الحجة / 1439 هـ
 
     
 
 
الصفحة الرئيسية فهرس الموضوعات حول الموقع إتصل بنا
 
 
     
    الصفحة الرئيسية  أرسل الموضوع إلى صديق  مشاركة الموضوع في الفيسبوك  طباعة  
  إنما فعلت هذا لأنظر إلى نعتك  
   
  كتب بتاريخ : الخميس - 21 / رمضان / 1433 هـ
     
  عن أمير المؤمنين (ع) قال: إن يهودياً كان له على رسول الله (ص) دنانير فتقاضاه فقال له: يا يهودي، ما عندي ما أعطيك، فقال: فإني لا أفارقك يا محمد حتى تقضيني فقال: إذاً أجلس معك، فجلس معه حتى صلى في ذلك الموضع الظهر والعصر والمغرب والعشاء الآخرة والغداة، وكان أصحاب رسول الله (ص) يتهددونه ويتواعدونه فنظر رسول الله (ص) إليهم فقال: ما الذي تصنعون به؟ فقالوا يا رسول الله يهودي يحبسك؟ فقال (ص): لم يبعثني ربي عز وجل بأن أظلم معاهدا ولا غيره، فلما علا النهار قال اليهودي: أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، وشطر مالي في سبيل الله، أما والله ما فعلت بك الذي فعلت إلا لأنظر إلى نعتك في التوراة، فإني قرأت نعتك في التوراة: محمد بن عبد الله مولده بمكة ومهاجرة بطيبة، وليس بفظ ولا غليظ ولا صخاب، ولا متزين بالفحش، ولا قول الخنآء، وأنا أشهد أن لا إله إلا الله، وأنك رسول الله (ص) وهذا مالي، فاحكم فيه بما أنزل الله، وكان اليهودي كثير المال.
المصدر: المحدث المجلسي- بحار الأنوار: ج16 ص217.
 
     
     
جميع الحقوق محفوظة لموقع الصراط © al-Serat.com