موقع الصراط ... الموضوع : المسجد وأهميته
 
الثلاثاء - 14 / ذي الحجة / 1441 هـ
 
     
 
 
الصفحة الرئيسية فهرس الموضوعات حول الموقع إتصل بنا
 
 
     
    الصفحة الرئيسية  أرسل الموضوع إلى صديق  مشاركة الموضوع في الفيسبوك  طباعة  
  المسجد وأهميته  
   
  كتب بتاريخ : الخميس - 1 / ذي الحجة / 1433 هـ
     
  قال رسول الله (ص) وقد سأله أبو ذر عن كيفية عمارة المسجد: لا تُرْفَعُ فيها الأصواتُ، ولا يخاض فيها بالباطل، ولا يشترى فيها ولا يباع، واترك اللغو ما دمت فيها، فإن لم تفعل فلا تلومن يوم القيامة إلا نفسك.
وقال (ص): من مشى إلى مسجد يطلب فيه الجماعة كان له بكل خطوة سبعون ألف حسنة، ويرفع له من الدرجات مثل ذلك، وإن مات وهو على ذلك وكل الله به سبعين ألف ملك يعودونه في قبره، ويؤنسونه في وحدته، ويستغفرون له حتى يُبْعَث.
وقال (ص): الجلوس في المسجد لانتظار الصلاة عبادة، ما لم يُحدِث، قيل: يا رسول الله، وما الحدث؟ قال: الاغتياب.
وعن أمير المؤمنين (ع): من اختلف إلى المسجد أصاب إحدى الثمان: أخاً مستفاداً في الله، أو علماً مستطرفاً، أو آية محكمة، أو رحمة منتظرة، أو كلمة ترده عن ردى، أو يسمع كلمة تدله على هدى، أو يترك ذنباً خشية أو حياء.
وعن صادق أهل البيت (ع) قال: عليكم بإتيان المساجد؛ فإنها بيوت الله في الأرض، ومن أتاها متطهراً طهره الله من ذنوبه، وكتب من زواره، فأكثروا فيها من الصلاة والدعاء.
 
     
     
جميع الحقوق محفوظة لموقع الصراط © al-Serat.com